البوابة السعودية للموارد البشرية

م. الراجحي يبحث مع 20 منشأة مستثمرة في المملكة مبادرات وبرامج منظومة العمل والتنمية الاجتماعية لدعم التوطين

​التقى وزير العمل والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي أمس الأحد، في مقر صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) في مدينة الرياض، مستثمري وممثلي 20 منشأة أجنبية في المملكة، بحضور نائب الوزير للعمل الدكتور عبدالله بن ناصر أبوثنين، ومدير عام الصندوق الدكتور محمد بن أحمد السديري، ووكيل محافظ الهيئة العامة للاستثمار لخدمات واستشارات المستثمرين الدكتور إبراهيم السويل. ورحب المهندس الراجحي في بداية اللقاء، بالمستثمرين وممثلي المنشآت، مؤكداً على ضرورة تعزيز الشراكة والتكامل بين منظومة العمل والتنمية الاجتماعية وقطاعات الأعمال، سعياً لتحفيز نمو القطاع الخاص للتوسع في التوطين، وتمكين المواطنين والمواطنات في كافة مناطق المملكة من فرص العمل اللائقة والمنتجة، لرفع مستوى مساهمتهم في التنمية الاقتصادية. وأكد الوزير أن المنظومة ستقدم الدعم للقطاع الخاص، من منطلق الشراكة والتعاون، بما يخدم تنمية الاقتصاد الوطني ويرفع مستوى مشاركة القوى الوطنية في سوق العمل، ويزيد المستوى المهاري للموارد البشرية الوطنية بما يتلاءم مع احتياجات السوق. من جهته، قدم وكيل الوزارة للسياسات العمالية الدكتور أحمد الزهراني في اللقاء، عرضًا مفصلا حول مبادرات الوزارة الهادفة إلى دعم قطاعات الأعمال لرفع معدلات التوطين، كما استعرض حزم المبادرات وخطة الاطلاق المقررة لها. يذكر أن الشركات الأجنبية التي شاركت في اللقاء هي: (شركة داو كيمبيكال، شركة "ثري إم"، شركة فايزر، شركة هواوي، لولو هايبر ماركت، شركة بي أيه إي سيستمز، شركة "البحري بولوريه" للخدمات اللوجستية، شركة بروكتر آند قامبل، شركة بيكر هيوز، شركة يونيليفر، شركة رولز رايز، شركة ريثيون، شركة هيتاشي، شركة IBM، شركة هيونداي، شركة هاليبرتون، شركة Legrand، شركة ميدترونيك، شركة سامونج).