البوابة السعودية للموارد البشرية

جمعية أعمال تطلق مبادرة أعمالنا بالتعاون مع سار لدعم وتشجيع الأسر المنتجة

​​​​

أطلقت جمعية تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض أعمال مبادرة تنموية نوعية بالشراكة مع الشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" ، وتهدف الشراكة إلى تدريب وتأهيل الأسر المنتجة وتمكينها من العمل الإنتاجي والتجاري من خلال منحها مواقع مميزة لعرض وتسويق وبيع منتجاتها في محطات القطار في كل من الرياض والمجمعة والقصيم.

وحرصا من الجمعية على جودة المتدربات فقد قامت بإعداد برنامج تدريبي متكامل لتدريب هذه الأسر المنتجة تضمن التدريب: مفهوم البيع، مهارات البيع، صفات البائع المحترف، التسويق الشخصي، مفاتيح النجاح في العمل التجاري، تحديد الأهداف، كيفية تحديد التكلفة والعائد والأرباح.

وفي نهاية البرنامج تم تقييم منتجاتهم من خلال خبيرة متخصصة في مجال الأطعمة بالتعاون مع إحدى شركات الأغذية العالمية.

من جانبه أعرب رئيس الجمعية صاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالرحمن بن عبدالعزيز آل سعود عن بالغ شكره وتقديره لشركة السعودية للخطوط الحديدية "سار" على جهودها في المسؤولية المجتمعية، وأن هذه الشراكة المميزة ستساهم في التنمية والتشجيع للأسر المنتجة على تسويق وبيع منتجاتها تحقيقا لرؤية 2030م في دعم الأسر المنتجة وتشجيعها وتحقيق الاكتفاء الذاتي إضافة إلى أنه ضمن الفرص الواعدة لتوظيف المرأة وتمكينها في سوق العمل.

الجدير بالذكر أن جمعية "أعمال" هي الجمعية المتخصصة في تنمية وتمويل الأسر المنتجة بمنطقة الرياض، وتأسست في 2016م بمبادرة من نخبة من المهتمين في مجال التأهيل والتمكين الاقتصادي، وتركز جهودها على ابتكار مبادرات نوعية في تنمية الأسر المنتجة وتوفير الدعم المناسب لها لتحقق الإنتاج وتساهم في النهضة الاجتماعية والاقتصادية، وتقدم باقات متنوعة من الخدمات تشمل التدريب والتأهيل والتمويل والتسويق.

المصدر: صحيفة الرياض