البوابة السعودية للموارد البشرية

العمل تبدي استعدادها لجلب شركات عالمية تدرب نزلاء الحائر على صيانة الجوالات

زار وفد من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية الخميس الماضي، إصلاحية الرياض (الحائر)، للاطلاع على برامج تدريب وعمل النزلاء في  الإصلاحية.

وشرح الوفد الزائر مبادرات وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، ودورها في تشريع آليات العمل بين أصحاب العمل والعاملين في السجون، والدور المنوط بالرعاية والتنمية الاجتماعية أثناء خروج السجين من السجن. كما أبدى الوفد استعداد الوزارة لتقديم كل ما يلزم في سبيل خدمة الأهداف المنشودة من الوزارة والمديرية العامة للسجون حيال هذا الموضوع. وتم التركيز خلال اللقاء على أهمية التنسيق بشأن تقديم برنامج تدريبي عن طريق شركات عالمية في صيانة الجوالات.

واستعرضت خلال الزيارة الأنظمة واللوائح الخاصة بالمنشآت، وعمل النزلاء وتدريبهم داخل السجن، واطلع الوفد الزائر ميدانياً على أماكن التدريب، والبرامج المقدمة للنزلاء، كما اطلع على بعض المنشآت التي تعمل داخل السجن، وآلية التعامل مع النزلاء.

وزار وفد وزارة العمل والتنمية الاجتماعية مراكز التدريب التابعة للمؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني، بالإضافة إلى عدد من المرافق داخل الإصلاحية. ونوقشت خلال الزيارة التشريعات والبرامج التي ستساهم في تحسين وتنظيم بيئة العمل بين أصحاب العمل والنزلاء مع مسؤولي المديرية العامة للسجون.

وتعتبر هذه الزيارة الرابعة المجدولة لفريق وكالة السياسات العمالية في وزارة العمل والتنمية الاجتماعية لبعض سجون المملكة، حيث تمت الزيارات الثلاث الأولى، لسجن مدينة جدة ـ بريمان ـ وسجن المدينة المنورة، وسجن مدينة الدمام، في الثالث والعاشر والسادس عشر من جمادى الآخرة الحالي، على التوالي.

وتكون فريق الوزارة من الدكتور أحمد قطان وكيل السياسات العمالية، والدكتور سالم الديني وكيل التنمية الاجتماعية، ووليد الكلش مدير عام الإدارة العامة لسياسات معايير سوق العمل، وعمار بن علي.

ورافقهم خلال الزيارة مدير إدارة الاستثمار في السجون العميد عبدالله البديع، ومدير إصلاحية الحائر المقدم سلمان العواد، والمقدم عبدالحكيم الصويغ، والعقيد محمد الدبل، والنقيب المهندس سعد العريفي. 

المصدر:  صحيفة الجزيرة