البوابة السعودية للموارد البشرية

"النقل العام": بإمكان السعوديات نقل الطالبات والعمل في "تأجير السيارات"

أشار رئيس هيئة النقل العام رميح الرميح، إلى إمكان حصر بعض أنشطة النقل على النساء، مثل نقل المعلمات، إذ بإمكان المرأة قيادة الحافلات الكبيرة أو الصغيرة، ونقل المعلمات والطالبات والأطفال.

وقال الرميح إن أنشطة النقل متاحة للرجال والسيدات، وأن النساء بمجرد السماح لهن بقيادة السيارة والحصول على الرخصة يحق لهن العمل في جميع تلك الأنشطة، وفقًا لما نقلت صحيفة "الحياة".

وأكد عدم نية هيئة النقل السماح باستقدام قائدات المركبات الأجنبيات، واصفًا نسبة السعودة في قطاع النقل بأنها ضعيفة، وأن القطاع محتكر وفيه تستر، ودورنا هو كسر هذا الاحتكار والقضاء على التستر فيه، وليس من الشرط أن تعمل المرأة في قيادة المركبات، بل هناك أنشطة كثيرة من الممكن أن تعمل فيها، من بينها مكاتب تأجير السيارات وغيرها. 

وشدد على أن هدف الهيئة من التوطين هو تطوير الخدمة، وقال: «التوطين لرفع الجودة وليس من أجل السعودة، مضيفًا "ولدينا حاليًا أكثر من 220 ألف سعودي يقدمون خدمة النقل بتوجيه المركبات، ومن الممكن أن يكون من بينهم سعوديات".

وردًا على سؤال حول معاهد تدريب القيادة للسيدات، قال رئيس هيئة النقل: "التدريب على القيادة من اختصاص المرور، وهم من يتحدثون فيها، ونشاطنا يقتصر على الترخيص لأنشطة النقل."

المصدر: صحيفة عاجل