البوابة السعودية للموارد البشرية

صلة لـ الجزيرة 100 ألف سعودية تقدمن للعمل عن بعد

كشفت شركة صلة لـ«الجزيرة» أن 100 ألف سعودية تقدمن للوظائف بطريقة العمل عن بعد، وقال المدير التنفيذي لخدمات الموارد البشرية في «صلة» ماجد العنزي إن لدى الشركة قاعدة بيانات توضح هذا الرقم، مؤكدا أن هذه العينة ليست عشوائية بل قامت الشركة بالاتصال بهؤلاء المتقدمات للتأكد من مدى الرغبة والجدية وفق هذا النظام وهي آلية (اتصال التوظيف) وقد تم التأكد من رغباتهن من العمل. مضيفا أن التوزيع الجغرافي لعدد المرشحات على مناطق المملكة تمثل بـ16 ألف مرشحة في منطقة الرياض و11 ألف في منطقة مكة المكرمة وألفين في منطقة جازان، و1,500 في منطقة الحدود الشمالية. وأضاف العنزي: التوزيع الجغرافي للمرشحات يهدف إلى التقليل من البطالة الجغرافية وهذا هاجس وطني واجتماعي وإنساني موكدا أنهم يهدفون إلى توظيف من يحتاجون إلى هذا الخدمة للقيام بالعمل أو الحصول على الوظائف بما لا يتجاوز شروط الخدمة مبينا أنهم يقومون بتوظيف سكان المناطق النائية من طالبي العمل عبر هذه الآلية بأعطائهن فرصا أكبر للحصول على العمل مضيفا أن خدمة العمل عن بعد تستهدف أيضا ذوي الاحتياجات الخاصة من الجنسين ويتم احتساب هؤلاء في نقاط التوطين.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي أمس بالرياض لإلقاء الضوء على مركز العمل عن بعد النسائي، إحدى مبادرات المجلس التنسيقي بالتعاون مع شركة صلة أول مزود خدمة عمل عن بعد مرخص من وزارة العمل والتنمية الاجتماعية.

وأكد العنزي ردا على سؤال «الجزيرة» أن هذه المبادرة حظيت بالدعم من وزارة «العمل» من خلال الدعم التقني والفني المتثمل بتطوير بوابة العمل عن بعد وتذليل المشاكل التي تواجهها مع الشركات, وأضاف أن من أنواع الدعم التوافق مع مراحل إطلاق البرنامج ويأتي في مقدمتها الدعم التقني، وقال إن نماذج عقود العمل عن بعد معدة بشكل احترافي من قبل الوزارة مؤكدا أن العمل عن بعد من المبادرة الرئيسية ضمن مستهدفات برنامج التحول الوطني. وقال العنزي إن نسبة التسرب الوظيفي للعاملات عبر خدمة العمل عن بعد لا يتجاوز 3% من المعدل الكامل بما يعطي مؤشرا حقيقا لموضوع الاستدامة الوظيفية.

وكانت صاحبة السمو الأميرة نورة بنت محمد بن سعود آل سعود، رئيسة المجلس التنسيقي لعمل المرأة بمجلس الغرف قد افتتحت مركز العمل عن بعد النسائي، إحدى مبادرات المجلس التنسيقي بالتعاون مع شركة صلة أول مزود خدمة عمل عن بعد مرخص من وزارة «العمل». وأوضحت سموها أن افتتاح المركز يعد ثمرة تعاون بين المجلس وشركة صلة، حيث تم منذ نوفمبر 2016م توظيف 712 عاملة عن بعد، فيما بلغ عدد الشركات الموظفة 97 شركة، وذلك بعد جهود دؤوبة وزيارات ميدانية للعديد من الشركات بلغت 197 زيارة للتعريف ببرنامج العمل عن بعد. ودعت سموها منشآت قطاع الأعمال للتفاعل مع مركز الأعمال النسائي والتواصل معه، معربة عن استعداد المجلس لإرسال فريق عمل للشركات ليساعد في مراجعة الموارد البشرية بالشركات وتحديد الفرص الوظيفية التي يمكن للمرأة العمل فيها بنظام العمل عن بعد.​

المصدر: ​​صحيفة الجزيرة