البوابة السعودية للموارد البشرية

زيادة التوطين بـ 73 نشاطاً في ذي الحجة و6 تصنيفات لـ «الأعمال»

​أجرت وزارة العمل والتنمية الاجتماعية تعديلات واسعة على دليل برنامج «نطاقات»، حيث سيتم رفع نسبة التوطين في 73 نشاطا اعتبارا من شهر ذي الحجة القادم وذلك في إطار التطوير الشامل للبرنامج والرفع من نسبة توطين الأعمال المختلفة في كل النشاطات.

وﺗﻌﺘﻤﺪ ﻓﻜﺮة برنامج نطاقات اﻷﺳﺎﺳـﻴﺔ ﻋﻠﻰ ﺗﺼﻨﻴﻒ اﻟﻜﻴﺎﻧﺎت اﻟﺘﻲ ﻳﻌﻤﻞ ﺑﻬﺎ ﺳﺘﺔ ﻋﻤﺎل أو أﻛﺜﺮ إﻟﻰ ﺳتة ﻧﻄﺎﻗﺎت أﺣﻤﺮ، أﺻﻔﺮ، أﺧﻀﺮ ﻣﻨﺨﻔﺾ، أﺧﻀﺮ ﻣﺘﻮﺳﻂ، وأﺧﻀﺮ ﻣﺮﺗﻔﻊ، ﺑﻼﺗﻴﻨﻲ ﺑﻨﺎء ﻋﻠﻰ ﻧﺴﺒﺔ ﺗﻮﻃﻴﻨﻬﺎ ﻟﻠﻮﻇﺎﺋﻒ، ﺑﻄﺮﻳﻘﺔ ﻋﺎدﻟﺔ، ﺣﻴﺚ ﻳﺘﻢ ﺗﻘﻴﻴﻢ اﻟﻤﻨﺸﺂت اﻟﻤﺘﺸﺎﺑﻬﺔ ﻓﻲ اﻟﺤﺠﻢ واﻟﻨﺸﺎط.

وستكون اﻟﺨﻤﺴـــﺔ ﺑﺎﻟﻤﺌﺔ اﻷﻋﻠﻰ ﺗﻮﻃﻴﻨﺎ ﻣﻦ اﻟﻤﻨﺸـــﺂت اﻟﻤﺘﺸـــﺎﺑﻬﺔ ﻓﻲ اﻟﻨﺸـــﺎط واﻟﺤﺠﻢ ﻓﻲ اﻟﻨﻄﺎق اﻟﺒﻼﺗﻴﻨـــﻲ وﺗﻜﻮن اﻟﺨﻤﺴـــﺔ ﻓـــﻲ اﻟﻤﺎﺋﺔ اﻷﻗﻞ ﺑﺎﻟﻨﻄﺎق اﻷﺣﻤﺮ، ﻓﻴﻤﺎ ﺗﺘﻮزع ﺑﻘﻴﺔ اﻟﻤﻨﺸـــﺂت ﺑﺤﺴـــﺐ ﻧﺴـــﺐ ﺗﻮﻃﻴﻨﻬﺎ ﻓﻲ اﻟﻨﻄﺎﻗﺎت اﻟﺨﻀﺮاء واﻟﻨﻄﺎق اﻷﺻﻔﺮ.

ووفقا للبرنامج ﺳـــﺘﻘﻮم ﺗﺴـــﻬﻴﻼت وﺧﺪﻣـــﺎت وزارة اﻟﻌﻤﻞ واﻟﺘﻨﻤﻴـــﺔ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻴﺔ ﺑﻤﺴـــﺎﻋﺪة ﻛﻴﺎﻧـــﺎت اﻟﻨﻄﺎﻗﻴﻦ اﻷﺧﻀﺮ ﺑﺄﻟﻮاﻧﻪ واﻟﺒﻼﺗﻴﻨﻲ ﻋﻠﻰ اﻟﻨﻤﻮ واﻟﺘﻮﺳﻊ وﻣﻦ ﺛﻢ ﺗﻮﻇﻴﻒ ﻋﺪد أﻛﺒﺮ ﻣﻦ اﻟﺴﻌﻮدﻳﻴﻦ، وﻓﻲ اﻟﻤﻘﺎﺑﻞ ﻟـــﻦ ﺗﺴـــﺘﻔﻴﺪ اﻟﻜﻴﺎﻧﺎت اﻟﻮاﻗﻌﺔ ﻓﻲ اﻟﻨﻄﺎﻗﻴـــﻦ اﻷﺣﻤﺮ واﻷﺻﻔﺮ ﻏﻴﺮ اﻟﻤﺘﻌﺎوﻧﺔ ﻓـــﻲ اﻟﺘﻮﻃﻴﻦ وﻏﻴﺮ اﻟﻤﻠﺘﺰﻣﺔ ﺑﺄﺣـــﻜﺎم ﻧﻈـــﺎم اﻟﻌﻤﻞ وﻻﺋﺤﺘﻪ اﻟﺘﻨﻔﻴﺬﻳﺔ ﻣﻦ ﻫﺬه اﻟﺘﺴـــﻬﻴﻼت، ﻣﻤﺎ ﻗﺪ ﻳﻀﻌﻒ ﻗﺪرﺗﻬـــﺎ ﻋﻠﻰ اﻟﺤﻔﺎظ ﻋﻠﻰ ﻋﻤﺎﻟﺘﻬﺎ اﻟﺤﺎﻟﻴﺔ وﺑﺎﻟﺘﺎﻟﻲ ﺳـــﺘﻀﻄﺮ إﻟﻰ اﻻﻟﺘﺰام ﺑﺎﻟﻨﻈﺎم ﺑﺘﻮﻇﻴﻒ اﻟﺴـــﻌﻮدﻳﻴﻦ ﻟﻠﺨﺮوج ﻣﻦ اﻟﻨﻄﺎﻗﻴﻦ اﻷﺣﻤﺮ واﻷﺻﻔﺮ إذا رﻏﺒﺖ ﺗﻠﻚ اﻟﻜﻴﺎﻧﺎت ﻓﻲ اﻟﺒﻘﺎء واﻟﺘﻨﺎﻓﺲ أﺳﻮة ﺑﻐﻴﺮﻫﺎ ﻣﻦ اﻟﻜﻴﺎﻧﺎت.

ويتوافق البرنامج مع رؤية 2030 ومبادرات التحول الإستراتيجي للوزارة 2020م​ بهدف ﺗﺤﺴـــﻴﻦ أداء ﺳـــﻮق اﻟﻌﻤﻞ، وﺗﻮﻓﻴﺮ ﻓـــﺮص وﻇﻴﻔﻴﺔ ﻻﺋﻘﺔ وﺑﻴﺌﺔ ﻋﻤـــﻞ آﻣﻨـــﺔ وﺟﺎذﺑﺔ ﻷﺑﻨﺎء وﺑﻨـــﺎت اﻟﻮﻃﻦ، واﻟﺤﺪ ﻣﻦ اﻟﺘﻮﻇﻴـــﻒ ﻏﻴﺮ اﻟﻤﻨﺘﺞ، واﻟﺘﻮﺟـــﻪ ﺑﻔﺎﻋﻠﻴﺔ ﻧﺤﻮ اﻟﺘﻮﻇﻴﻒ اﻟﻜﺎﻣﻞ ﻟﻠﻘﻮى اﻟﻌﺎﻣﻠﺔ اﻟﻮﻃﻨﻴﺔ، واﻟﺤﺪ ﻣﻦ اﻻﻋﺘﻤﺎد ﻋﻠﻰ اﻟﻌﻤﺎﻟﺔ اﻟﻮاﻓﺪة وﺗﺨﻔﻴﺾ ﻣﻌﺪﻻت اﻟﺒﻄﺎﻟﺔ.

المصدر: صحيفة المدينة