البوابة السعودية للموارد البشرية

السعودية تقرر توطين قطاع السيارات وقطع غيارها


أفادت وسائل إعلام سعودية اليوم السبت أن المملكة العربية السعودية تعتزم توطين قطاع السيارات وقطع غيارها قريباً في المملكة التي يعيش فيها ملايين العمال الأجانب.

وذكرت أن وزير التجارة والاستثمار السعودي ماجد بن عبدالله القصبي ووزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية خالد الفالح التقيا بالرئيس التنفيذي لشركة تويوتا اليابانية وبحثا معه فرص الاستثمار في توطين صناعة السيارات وقطع الغيار.

كما اجتمع وزير التجارة والاستثمار السعودي ماجد بن عبدالله القصبي بعدد من المسؤولين بمركز أبحاث معهد اليابان للعلاقات الدولية واستمع منهم إلى رؤاهم حول فرص تعزيز الاستثمارات بين البلدين.

وبحث "القصبي" مع نائب رئيس وكالة التعاون العالمي اليابانية فرص التدريب التقني للسعوديين وتحفيز المؤسسات الصغيرة والمتوسطة.

وتدرس وزارة العمل والتنمية الاجتماعية السعودية مجموعة جديدة من القطاعات لتوطينها بعد أن أصدرت، في شهر مارس/آذار الماضي، قراراً بقصر العمل بالكامل في مهنتي بيع وصيانة أجهزة الجوالات وملحقاتها على السعوديين والسعوديات، كمرحلة أولى بتوطين 50 بالمئة للمهنتين تستمر لمدة 3 أشهر لتشمل كافة المنشآت والمحلات في المملكة بدءاً من مطلع رمضان الماضي وبدأت المرحلة الثانية أمس الجمعة بتوطين القطاع بنسبة 100 بالمئة.

وتعتزم وزارة العمل توطين (سعودة) جميع القطاعات الصحية في المملكة بما فيها قطاع الصيدليات.

وقال مصدر مسؤول في أغسطس/آب الماضي إن وزارة العمل تتجه لتوطين قطاع الصيدليات ووكلاء السيارات والمشاغل النسائية في المملكة التي يعاني مواطنيها من أزمة بطالة كبيرة.

المصدر: اريبيان بزنس​