البوابة السعودية للموارد البشرية

الترفيه تتعهد بتوفير 200 ألف وظيفة و500 مليار في 2030م

تعهدت الهيئة العامة للترفيه بتوفير 200 ألف وظيفة، والمساهمة في الدخل الوطني بـ500 مليار ريال بحلول عام 2030م.

وأكدت خلال الإستراتيجية التي طرحتها أمس (الثلاثاء)، في ملتقى «مستقبل السياحة والترفيه في جدة»، الذي تُنظم فعالياته برعاية مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، في هيلتون جدة، أنها تعمل على أربعة مرتكزات رئيسية، و15 هدفا إستراتيجيا؛ لتحقيق تطلعات حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، في توفير منتج ترفيهي متنوع عالي الجودة وقليل التكلفة وسهل الوصول له.

وقدمت الهيئة العامة للترفيه عبر المدير التنفيذي للإستراتيجية بالهيئة الدكتور حاتم سمان خارطة طريق لصناعة الترفيه خلال الجلسة الافتتاحية للملتقى، التي أدارها أمين عام غرفة تجارة وصناعة جدة حسن دحلان، الذي أكد بناء منظومة متكاملة من الخدمات الترفيهية في جميع مدن ومناطق السعودية، وفق إطار تنظيمي وحوكمة، مع تفعيل دور القطاع الخاص وتطوير الخيارات الموجودة لتصبح أكثر وفرة وتنوعا.

وأشار إلى أنه تمت دراسة ومقارنة الخدمات الترفيهية المقدمة في 14 مدينة لاختيار أفضل التجارب وتطبيقها في السعودية.

ولفت إلى أن العمل جار لوضع بنية أساسية للترفيه في كل المناطق، إذ ستوفر إستراتيجية الهيئة أكثر من 200 ألف وظيفة، والمساهمة بـ500 مليار ريال من الدخل الوطني السنوي مع اكتمال المرافق بحلول عام 2030.

يأتي ذلك بينما طرحت الجلسة الثانية في الملتقى التحديات والحلول لصناعة السياحة والترفيه في مدينة جدة.

ويطرح رئيس اللجنة الرئيسية للسياحة والترفيه بغرفة تجارة وصناعة جدة الأمير عبدالله بن سعود رؤية متكاملة لتطوير السياحة البحرية في عروس البحر الأحمر في أولى جلسات اليوم (الأربعاء)، مع ختام ملتقى مستقبل السياحة والترفيه بجدة، بحضور مدير عام فرع الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني بمنطقة مكة المكرمة محمد العمري. وتناقش الجلسة الثانية أهمية النقل الجوي والبري في تنشيط السياحة والترفيه، ويديرها رئيس لجنة الطيران والخدمات المساندة بغرفة جدة الدكتور حسين الزهراني.

المصدر: صحيفة عكاظ