البوابة السعودية للموارد البشرية

«هدف» يناقش تطوير برامجه لدعم التوطين مع القطاع الخاص

بحث صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف" مع عدد من ممثلي القطاع الخاص، كيفية تفعيل وتطوير برامج الصندوق الداعمة لتوطين منتج ومستقر للوظائف في سوق العمل، وذلك من خلال ورشة عمل عقدها مؤخراً في الرياض، بعنوان (رؤى ومقترحات القطاع الخاص لدعم توطين الوظائف من خلال برامج وخدمات صندوق تنمية الموارد البشرية "هدف").

وأوضح النائب التنفيذي لمدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية الدكتور عبدالكريم النجيدي، أن ورشة العمل خرجت بأفكار عدة ذات أبعاد تدور حول الاستقطاب والتدريب، والمحافظة على القوى العاملة الوطنية، وجعل توطين الوظائف في سوق العمل توطينا مستداما ومنتجا في الوقت نفسه، إلى جانب تحفيز صاحب العمل والباحث عن عمل، والعاملين في هذه السلسلة من موظفي الموارد البشرية، ليكونوا سفراء للصندوق، ومطلعين على جميع برامجه وخدماته، ليتمكنوا من نقل هذه المعرفة إلى منشآتهم لاستخدامها والاستفادة منها بالشكل الأمثل.

وأبان، أن ورشة العمل هذه تأتي امتدادا لورش عمل سابقة تم عقدها في الرياض، وجدة والدمام، التي روعي فيها أخذ الرؤى والأفكار من منشآت القطاع الخاص بمختلف أحجامها وأنشطتها، والاستماع إلى شريحة ممثلة لسوق العمل، لاستفادة تلك المنشآت من برامج الصندوق من أجل توطين الوظائف بسوق العمل.

وثمن الدكتور النجيدي, قرار مجلس الوزراء بإنشاء الهيئة العامة للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، التي ستعمل مع الصندوق والجهات الحكومية الأخرى الداعمة لهم ولريادي الأعمال، مشيراً إلى أن هناك منشآت صغيرة ومتوسطة تقودها كوادر وطنية شابة، تمكنوا من تحقيق الريادة في مجال أعمالهم، إلى جانب أن بعض تلك المنشآت تميزت بتوطين الكثير من الوظائف النوعية والقيادية، وهذا ما يسعى صندوق تنمية الموارد البشرية لتحقيقه في سوق العمل من خلال جميع البرامج والخدمات التي يقدمها.

المصدر: صحيفة عكاظ