البوابة السعودية للموارد البشرية

«الداخلية» تشدد على «الشهادات الصحية» للعمالة اليمنية

طلبت وزارة الداخلية من نظيرتها «الشؤون البلدية والقروية» ضرورة استخراج بطاقات صحية للعمال اليمنيين الذين تم تصحيح أوضاعهم. وكشفت مصادر مطلعة لـ«الحياة» عن استفسار ساقته وزارة الشؤون البلدية والقروية لـ«الداخلية» عن الإجراء المتبع للعاملين في نشاطات الأغذية والصحة العامة، لمن يحملون بطاقة «زائر» من المقيمين في المملكة بطريقة غير نظامية، من العمالة اليمنية. وأفادت المصادر بمطالبة وزارة الداخلية بأهمية استخراج الشهادة الصحية لهؤلاء، بعد الحصول على إشعار من نظام «أجير»، وعمل الفحص الطبي لمثل هذه المهن أسوة بغيرهم من الجنسيات الأخرى. بدورها، سارعت وزارة الشؤون البلدية إلى توجيه الأمانات والبلديات بفرض الشهادات الصحية على الفئة المصحح أوضاعهم من العمالة اليمنية، في كل ما يتعلق العمل به في المنشآت الغذائية والصحة العامة، والتقيد والعمل بالإجراء.

يذكر أن المديرية العامة للجوازات أعلنت انتهاء المهلة النهائية ‏التي أمر بها خادم الحرمين الشريفين لتصحيح أوضاع الأشقاء ‏اليمنيين في السعودية، في 30 شوال الماضي، وبلغ عدد من صححت أوضاعهم نحو نصف مليون يمني، بعد توفير مراكز استقبال للراغبين في تصحيح أوضاعهم من اليمنيين في جميع مناطق المملكة، لإصدار بطاقة «هوية زائر»، وبعدما تم دعم هذه المراكز بالكفاءات البشرية والتقنيات الحديثة والآلية لتسهيل الإجراءات وسرعة الإنجاز.

المصدر: صحيفة الحياة