البوابة السعودية للموارد البشرية

السقف الزجاجي

خلود آل مطر

 
الثلاثاء 18 يوليه 2017

خلال دراستي إدارة الموارد البشرية للحصول على الشهادة الاحترافية من منظمة إدارة الموارد البشرية الأمريكية (SHRM) تعرفت على مصطلح جديد يطلق عليه "السقف الزجاجي (GLASS CEILING).

كان عام 2016 فاصلا بالنسبة للمرأة من نواح كثيرة، سواء كان على خشبة المسرح أو في مكان العمل. فمثلا أصبحت هيلاري كلينتون أول امرأة مرشحة لرئاسة الولايات المتحدة، وأصبح لكثير من النساء العاملات أيضاً أولوية تشريعية عالية وتركيز كبير في الحرب من أجل استقطاب المواهب.

وتشهد المملكة تغييراً وتطوراً كبيراً منذ تولي خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله طيب الله ثراه واستمر مع تولي الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود العهد حفظه الله ورعاه.

و أكد الأمير محمد بن سلمان، ولي ولي العهد السعودي، أن رؤية السعودية التي أعلن عنها، تمثل أهداف المملكة في التنمية والاقتصاد للخمسة عشر سنة المقبلة.

و تعكس رؤية المملكة 2030 التقدير الحقيقي للقيادة الرشيدة للمرأة السعودية، التي تعدّ امرأة عصامية بإمتيازوالتي وضعت بصمتها المميزة في مجالات عديدة.

حيث أن من أهداف الرؤية رفع نسبة مشاركة المرأة في سوق العمل من 22% إلى 30% الشيء الذي سيتناسب إلى حد كبير مع مشاركتها الحقيقية في مجتمعها. كما جاء في مقالة سعد السبيعي "رؤية 2030.. والمرأة السعودية –– جريدة مكة الإلكترونية.

و عالميا ... ما زال الرجال يقودون العالم وأوضحت ذلك سلسلة من العديد من الدراسات والتقارير الأخيرة التي أشارت إلى أن الرجال والنساء ليسو على قدم المساواة في مكان العمل، لا سيما على مستوى القيادة العليا.


SC.pngالمصدر: تقرير ماكنزي بعنوان: المرأة في مكان العمل 2016

و في الواقع، سوف يستغرق تحقيق التكافؤ بين الجنسين في مستوى تولي مناصب عليا في الإدارة التنفيذية (The C- Suit) على مستوى العالم أكثر من 100 سنة.  

ووفقا لتقرير صادر عن شركة ماكينزي السنة الماضية 2016 و بعد تحليل بيانات صادرة من 42 دولة، وجدت أن المرأة تمثل تمثيلا بسيطاً على جميع الدرجات في سلم الشركات، والتي تشكل ما يقرب من 20 في المئة من المديرين التنفيذيين. وعلاوة على ذلك، فقط (1%) لصالح المرأة من نسبة أعضاء مجلس إدارة الشركات الأكثر ثراءً، و تتلخص النتائج في التقرير المعد على الرابط التالي:

https://www.2020wob.com/companies/2020-gender-diversity-index

 

 SC.jpg

الدخل المتوسط للمرأة  الحاصلة على درجة الماجستير في إحدى البلدان المتقدمة أقل بما يعادل 5000 دولار سنويا من دخل الرجل الحاصل على مستوى أقل في التعليم مثل درجة البكالوريوس. وأوضحت نتائج التقرير، بأنه حتى عندما نضع في عين الإعتبار الحسابات المتعلقة  بالعوامل المعروفة و التي قد تؤثر على نسبة التفاوت في الدخل  بين الجنسين، مثلا النساء أكثر عرضة لأخذ إجازة لتربية الأطفال أو أن المرأة تنجذب نحو المجالات ذات الأجور المنخفضة، فإن الفجوة قد تصل الى (40) في المئة و هي نسبة كبيرة جدا و لا يمكن تفسيرها بأي حال من الأحوال.

و بناءا على تقرير شركة ميرسر بعنوان (When Women Thrives)، فإن (35%) من الشركات حول العالم فقط تعمل على ضمان المساواة في الأجور للجنسين و الذين يتمتعون بنفس المستوى في الخبرات والمهارات  و الجدارات.

فإذا كانت تلك التحليلات تكشف عن أن المرأة التي تملك نفس القدرات و الجدارات وفي مركز مساوي للرجل في نفس الشركة، تحصل على دخل أقل من الرجل فإنه يجعلنا نستنتج بأنه قد توجد نسبة من التحيز لصالح الرجل و هنا يأتي دور إدارة الموارد البشرية في قيادة التغيير و وضع الحلول للتغلب على هذه المشكلة.

الحلول المقترحة:

أولا: الحد من التحيز لصالح الرجل

- تعمد بعض الشركات إلى استخدام أداة جديدة من أدوات التكنولوجيا مثل (Textio) وهذه الأداة تساعد أرباب العمل على عمل وصف وظيفي محايد بين الجنسين.

وبالإضافة إلى ذلك، تعمد بعض الموارد البشرية إلى تجنب الممارسة الشائعة المتمثلة في اشتراط المرشحين للوظائف لتقديم تاريخ متعلق بالراتب السابق  كجزء من عملية التوظيف، لأن  من المرجح أن تكون النساء حاصلة على رواتب أقل من نظرائهن من الرجال مما يسبب في تكرار حصولهن على راتب منخفض بشكل مستمر.  

ثانيا: العمل على تطوير مهارات التفاوض عند النساء.

- و يتم ذلك بالقيام بتشجيع النساء على تطوير مهارة التفاوض لديهن للحصول على راتب أعلى. حيث من المتعارف عليه بأن النساء لا يملكون القوة في عملية التفاوض على الراتب مما يمثل لهن عقبة في الحصول على راتب أعلى يتناسب مع مؤهلاتهن و خبرتهن العملية.

 

من الحلول المقترحة أيضا هي توفير برنامج (Flexjobs)

فحيث أن أحد الأسباب الأكثر تأثيرا لاحداث الفجوة بين الرجال والنساء هو ما يرتبط بشؤون خدمات الرعاية و الأمومة التي تقدمها المرأة لأفراد أسرتها.  وتشير الدراسات إلى أن مثل هذه الانقطاعات قد تسبب بشكل كبير إلى خسارة للمرأة في الزخم الوظيفي، وفي نهاية المطاف، قد يتسبب في انخفاض دخل المرأة على المدى الطويل.

و هنا يأتي دور الشركات متمثلة في إدارة الموارد البشرية في تقديم ساعات دوام مرنة للنساء حتى تساعد في المحافظة على عدد أكبر من النساء و بالتالي يكون التوجه نحو المساواة بين الجنسين في جميع الرتب ومستويات الأجور. و بهذا يجب على قادة الموارد البشرية تبني خيارات مثل العمل عن بعد سواء كان دوام جزئي أو كامل.

 

 كسر حاجز السقف الزجاجي:

بالطبع، هناك عامل آخر له علاقة بإحداث فجوة في الأجور و تقلص فرص تمثيل المرأة في المناصب العليا والقيادة، يقول برايان ليفين، زعيم الابتكار في شركة ميرسر المتخصصة في مجال تحليل القوى العاملة في العالم...  إن المناصب العليا تكون ذات رواتب أعلى، وبالتالي فإن التحدي الحقيقي هو ضمان أن يكون للمرأة دور أكبر للوصول إلى هذه الأدوار.

 فمن الأفضل للشركات و المؤسسات  أن يكون لها دور كبير في دفع عملية التغيير الحقيقي وتقييم العمليات التي يتم من خلالها شغل الأدوار لضمان المساواة بين الجنسين في الوصول إلى مثل هذه المناصب العليا، مما يساعد على توفير قوى عاملة متنوعة من الخبرات المطلوبة لتحقيق التقدم و النجاح لهذه الشركات.

و على الصعيد العالمي ، هناك (24%) من النساء تمكنا من الوصول إلى شغل المناصب القيادية و بالتالي فإن النسبة تكون قد ارتفعت لتصبح بمعدل (3%) فقط خلال السنوات الخمس الماضية.

في حين بلغت نسبة الشركات التي لم تعين  أي امرأة في الإدارة العليا ظلت ثابتة على مدى السنوات الخمس الماضية بنسبة حوالي (33%). "وهذا يعني أن ثلث الشركات لا تزال ليس لديها أي نسبة من النساء تشغل أي مناصب تنفيذية أو قيادية"

و على ضوء رؤية 2030 وبرنامج التحول الوطني لعام 2020 وبرنامج التوازن المالي، فانه يقر بالحاجة إلى تشجيع المشاركة الكاملة للمرأة في سوق العمل، والتي ستعمل على دفع التغييرات الثقافية اللازمة لتمكين المرأة لتصبح أكثر إنتاجاً اقتصادياً وأكثر استقلالية على حدٍ سواء.

" و لقد ذكر أحد الخبراء بأن رؤية 2030 تقر بأنَّ النساء السعوديات يمثلن (رصيداً عظيماً) لم يتم استغلاله بصورة كافية حالياً". فالمرأة السعودية يجب تمكينها لتساهم في تحقيق رؤية المملكة ، إذ تشكل المرأة ما يزيد على (٥٠%) من إجمالي عدد الخريجين الجامعيين. 


 الاختصاصات

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxالموارد البشرية
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إسهامات-تكنولوجيا-الموارد-البشرية-في-رفع-كفاءة-المنظمةإدارة الأداء
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/patterning-methodالاستقطاب والتوظيف
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/enhance-job-satisfactionالمزايا والتعويضات
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/التعامل-مع-زخم-المعلوماتتقنية معلومات الموارد البشرية

 الكتّاب

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxد. محمود المدهون
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/أفضل-بيئة-عمل----تعزف-على-جميع-الأوتار.aspxبندر بن عبد العزيز الضبعان
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/نظرة-اقتصادية-على-دور-الموارد-البشريةد.محمد عمرو صادق
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إسهامات-تكنولوجيا-الموارد-البشرية-في-رفع-كفاءة-المنظمةمازن العمير
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/اعرف-نفسك-حدد-مسارك-المهنيآية الدغيدي

 أكثر المقالات قراءة

 

 

التعامل مع زخم المعلوماتhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/التعامل-مع-زخم-المعلوماتالتعامل مع زخم المعلومات
إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxإدارة الإستثمار في الموارد البشرية
إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشريةإدارة الإستثمار في الموارد البشرية

 أعلى المقالات تقييماً

 

 

إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxإدارة الإستثمار في الموارد البشرية
أفضل بيئة عمل .. تعزف على جميع الأوتارhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/أفضل-بيئة-عمل----تعزف-على-جميع-الأوتار.aspxأفضل بيئة عمل .. تعزف على جميع الأوتار
نظرة اقتصادية على دور الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/نظرة-اقتصادية-على-دور-الموارد-البشريةنظرة اقتصادية على دور الموارد البشرية

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/seven-responsibilitiesstring;#12.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/subordinates-performancestring;#11.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/development-of-subordinatesstring;#10.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/developmental-activitiesstring;#09.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/team-performancestring;#08.2018