البوابة السعودية للموارد البشرية

العوامل والمؤثرات الخارجية في بيئات الأعمال - الجزء الأول

محمود العبدلي

 
الثلاثاء 28 فبراير 2017

​​​​​

تعتبر أداة تحليل العوامل الخارجية (PESTEL) من الأدوات المهمة في عالم الأعمال والتي تعطي مؤشرات قوية لفهم الوضع الحالي واستشراف المستقبل بناء عليه وإدراك قوة تلك العوامل والمؤثرات ومدى تأثيرها على المنشأة والأشخاص والأعمال والعملاء، وبالتالي يمكن على ضوء نتائج التحليل اتخاذ قرارات استراتيجية تتماشى مع المتغيرات الخارجية.

في هذه المقالة سأقوم بالتركيز على المتغيرات الاقتصادية والقانونية والتي تعدّ حديث الساعة وكيفية تأثيرها على مجريات قطاع الأعمال. توضح الصورة التالية تسلسل ملخص لكافة القرارات الإصلاحية التي صدرت منذ انخفاض أسعار النفط عام 2015 وتلك التي ستصدر حتى عام 2020م.

 ​​asc.jpg​​​

على محترفي الموارد البشرية تبسيط ما ورد في وثائق رؤية السعودية ٢٠٣٠ وبرنامج التحول الوطني وبرنامج التوازن المالي وما يستجد من قرارات في الفترات المقلة ويقيس مدى تأثيرها على المنشأة التي يعمل بها. وأورد هنا ملخص عام بسيط لما قد يمس جوانب الموارد البشرية -ولا يغني بأي حال من الأحوال عن الاطلاع على كامل محتوى تلك الوثائق.

في عام 2015 كانت البداية والانطلاقة نحو الهاوية لأسعار النفط، وقد لحق ذلك تأثير شامل على الوضع الاقتصادي بشكل عام.


وفي عام 2016م انطلقت رؤية السعودية ٢٠٣٠ وبرنامج التحوّل الوطني وبرنامج التوازن المالي. وقد صدرت عدة قرارات إصلاحية كان من اهمها ما يلي:


• تعديل بسيط لأسعار منتجات المياه والطاقة (بتروكيماويات، بنزين وكهرباء) في يناير ٢٠١٦م - المرحلة أ للقطاعين السكني والأعمال.

• إعادة هيكلة بدلات موظفي القطاع الحكومي وخفض أجور الوزراء، وتعديل تاريخ صرف الأجور من التاريخ الهجري القمري إلى الشمسي (الميلادي)، والمبلغ المتوقع من تلك القرارات ما يزيد عن ٩٠ مليار سنويًا، وبالتالي هذا المبلغ حُجب عن قطاعات هامة كانت تستحوذ على حصة كبيرة منه كالتجزئة والسيارات والبنوك والسياحة.

• رفع رسوم تأشيرات الزيارة والعمل والحج والعمرة والخروج والعودة، وكذلك رفع رسوم الخدمات البلدية والقروية.

أما عام ٢٠١٧م كان موعد انطلاق التحوّل - إن صحّ التعبير - فقد شهد خلال أقل من شهرين عدة متغيرات أثرت على قطاع  الأعمال وبشكل واضح وملحوظ كحالات تخفيض التكلفة وتسريح العاملين واغلاق فروع .. إلخ. والقرارات الإصلاحية يصحبها - عادةً - بعض الألم ولكن بعدها تتشافى. فالمريض قد يُقدم على إجراء عملية جراحية رغم ما يلحقها من مضاعفات وآلام لحظية سرعان ما تتلاشى تلك الأعراض، وقد يصل به إلى استئصال عضوٍ نظير استبقاء باقي الجسد سليم معافى ..

ورغم أننا في بداية العام، فالقادم والمنتظر يتضح في القرارات المتوقعة التالية:

• إطلاق البوابة الالكترونية لحساب المواطن برنامج إعانات الأسرة السعودية ذات الدخل المحدود والمتوسط، وتدعو الجميع لتسجيل بياناتهم، وحتى تاريخه لم تصدر تفاصيل عن مبالغ الإعانات وكل ما ورد هي أمثلة توضيحية، وسيتم احتساب البدل قبل إجراء أي تعديلات في أسعار منتجات المياه والطاقة مع الأخذ بالاعتبار حالات التضخم في المنتجات الاستهلاكية. وتبلغ التكلفة التقديرية ما بين ٢٠ إلى ٢٥ مليار لعام ٢٠١٧م (يتوقع ان يبدأ الصرف منتصف العام وما بعده) ومن المتوقع أن ينعش الحالة الشرائية التي ركدت خلال الأشهر الماضية.

• فرض ضريبة السلع الانتقائية ١٠٠٪ على منتجات التبغ ومشتقاته ومشروبات الطاقة و٥٠٪ على المشروبات الغازية.

• ربط أسعار الكهرباء بالسعر المرجعي بنسبة ١٠٠٪ للقطاع السكني.

• فرض مقابل مالي على عائلات الوافدين ١٠٠ ريال شهريًا لكل فرد من مرافقي ومرافقات الوافد. وقد كثر اللغط والاسراف في الدخول لتفاصيل هذا الرسم وما المقصود بالمرافقـ/ـة، هل هم الأطفال والزوجة أو هم العاملة والسائق أو من أقارب الوافد وعلى كفالته كالأخت والأم … إلخ، وأرى من وجهة نظري أن هذا توسّع في التحليل لا مجال له، فقد نصّت الوثيقة بتعليل واضح أنه تم اختيار شهر يوليو لتطبيق تلك الرسوم حتى لا تتضرر العائلة التي لديها أطفال بالمدارس! ولا أعتقد أن العاملة والسائق والأم والأخت والأب … إلخ هم المعنيين بأي حال من الأحوال فليس لهم علاقة بالمدارس لا من قريب ولا من بعيد.

لذا على المنشآت السعي الحثيث لمبادرات تتماشى مع هذه العوامل والمتغيرات السريعة للحد من آثارها، كما وينصح بإيجاد حلول بديلة عن تسريح العاملين خاصة تلك التي تحقق أرباح مجزية.

القرارات أعلاه والمتغيرات الاقتصادية سيكون لها الأثر المباشر وغير المباشر على القوة الشرائية، تكلفة الأيدي العاملة، تكلفة الإنتاج، تكلفة التوزيع والتكلفة التشغيلية، والتي سيكون لها أثر في تضخم محسوب يؤثر بشكل ملموس على الأسر ذات الدخل المحدود والمتوسط، وللحد من هذا التأثير جاء برنامج حساب المواطن.

في الجزء القادم من المقال سنكمل ملخص القرارات المتوقعة ما بين الأعوام ٢٠١٨ وحتى ٢٠٢٠م.


 الاختصاصات

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxالموارد البشرية
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إسهامات-تكنولوجيا-الموارد-البشرية-في-رفع-كفاءة-المنظمةإدارة الأداء
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/patterning-methodالاستقطاب والتوظيف
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/التعامل-مع-زخم-المعلوماتتقنية معلومات الموارد البشرية
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/مُقدمة-في-مفهوم-تطوير-الموارد-البشرية-الاستراتيجي.aspxالتخطيط الاستراتيجي لإدارة الموارد البشرية

 الكتّاب

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxد. محمود المدهون
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/أفضل-بيئة-عمل----تعزف-على-جميع-الأوتار.aspxبندر بن عبد العزيز الضبعان
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/نظرة-اقتصادية-على-دور-الموارد-البشريةد.محمد عمرو صادق
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إسهامات-تكنولوجيا-الموارد-البشرية-في-رفع-كفاءة-المنظمةمازن العمير
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/اعرف-نفسك-حدد-مسارك-المهنيآية الدغيدي

 أكثر المقالات قراءة

 

 

التعامل مع زخم المعلوماتhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/التعامل-مع-زخم-المعلوماتالتعامل مع زخم المعلومات
إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxإدارة الإستثمار في الموارد البشرية
إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشريةإدارة الإستثمار في الموارد البشرية

 أعلى المقالات تقييماً

 

 

إدارة الإستثمار في الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/إدارة-الإستثمار-في-الموارد-البشرية.aspxإدارة الإستثمار في الموارد البشرية
أفضل بيئة عمل .. تعزف على جميع الأوتارhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/Pages/أفضل-بيئة-عمل----تعزف-على-جميع-الأوتار.aspxأفضل بيئة عمل .. تعزف على جميع الأوتار
نظرة اقتصادية على دور الموارد البشريةhttps://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/نظرة-اقتصادية-على-دور-الموارد-البشريةنظرة اقتصادية على دور الموارد البشرية

 

 

https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/seven-responsibilitiesstring;#12.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/subordinates-performancestring;#11.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/development-of-subordinatesstring;#10.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/developmental-activitiesstring;#09.2018
https://www.saudihr.sa/Arabic/Articles/team-performancestring;#08.2018